يرجى تكبير حجم نافذة المتصفح
facitlity.png
facitlity.png3.png5.pngUntitled-1.png2.png

أكد الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة، الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية السيد عبدالرحمن صادق عسكر على القيمة العلمية الكبيرة لجائزة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للبحث العلمي في المجال الرياضي من خلال المساهمة في تطوير الحركة الرياضية في مجال التدريب والإدارة والطب الرياضي، مشيداً بالنجاح المتميز التي حققته النسخة الأولى من الجائزة وهو ما يضاعف المسئولية على اللجنة الأولمبية البحرينية لإنجاح النسخة الثانية والتي يجري العمل على الإعداد والتحضير لها بما يتناسب مع أهمية ومكانة الجائزة.
وكشف السيد عبدالرحمن صادق عسكر رئيس المكتب التنفيذي للجائزة عن اكتمال تحكيم كافة البحوث المشاركة في الجائزة، على أن يتم الإعلان عن النتائج النهائية خلال الأيام القادمة والتي ستسبق حفل الختام الذي سيقام برعاية كريمة من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية.
وأشاد عسكر بالإقبال الكبير على المشاركة في جائزة ناصر بن حمد للبحث العلمي في المجال الرياضي من قبل العديد من الباحثين سواء من البحرين أو من الوطن العربي وهو ما يعكس السمعة والمكانة المرموقة التي باتت تحتلها الجائزة لكونها أحد أهم الجوائز على مستوى المنطقة لما تحمله من أهداف سامية ترمي إلى الارتقاء بمسيرة العمل الرياضي في المملكة والوطن العربي، كما عبر عن اعجابه بمستوى البحوث والمنافسة العالية بين المشاركين في مختلف فئات الجائزة الأمر الذي يجسد مدى الاهتمام الكبير بالبحوث العلمية في المجال الرياضي.
 وأضاف عسكر بأن اللجنة الأولمبية البحرينية تعكف حالياً على الإعداد والتحضير لحفل ختام الجائزة والذي سيتم تحديد موعده لاحقا حيث ستسعى اللجنة لتنظيم حفل متميز يضم مجموعة من الأنشطة العلمية المصاحبة، فيما ستجتمع اللجنة العلمية بشهر يناير المقبل لاعتماد البحوث الفائزة ومن ثم المصادقة عليها من قبل المكتب التنفيذي للجائزة ومجلس الأمناء.